X

الاسم:
كلمة المرور:
الرئيسية » الأخبار » تفاصيل الخبر »
لم تكتفِ القوات السعودية بإقتحام بلدة السنابس الآمنة بجزيرة تاروت في القطيف وهدر دماء أبنائها الثمانية، بل عمدت إلى هدم الأحياء السكنية وتجريفها بما في ذلك الشوارع والمنازل وإخراج الأهالي منها وتركهم في العراء.

عدسات الأهالي وثّقت حجم الدمار البالغ الذي تعرّض له حي الصواري ببلدة السنابس، مُبيّنةً آثار الرصاص والقذائف الصاروخيّة والقنابل التي استهدفت المدنيين العزّل يوم السبت الفائت أثناء اقتحام السنابس بجزيرة تاروت.

وعمدت القوّات السعودية إلى تجريف عدة مبانٍ مستهدفة، واستقدمت جرافات مُسندة بطوق عسكري مشدّد على مداخل البلدة ومخارجها، وذلك بعد استخدامها لمختلف أنواع الأسلحة الرشاشة والقذائف الحارقة والمتفجرة والقنابل المحرمة دوليًا في الجريمة التي أسفرت عن سقوط 8 شهداء الى جانب 3 آخرين مفقودي المصير.

أهالي بلدة السنابس أكدوا أن إنتهاكات القوّات السعودية لا تزال قائمة حتى الساعة، إذ أنها تواصل تجريف المنازل بعد إجبار سكّانها على إخلائها.

القوات السعودية تهدم أحياء السنابس وتُجبر ساكنيها على إخلاء منازلهم


 


2019-05-14 08:44:34 الناشر : najat hijazi كل مشاركات الناشر 
المصدر : wikalat
أخبار من نفس الفئة :

 
فيسبوك
الأعضاء
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :

هل نسيت كلمة السر؟

لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا
تابعنا عبر التطبيقات الذكية









أرسل خبر
* لجودة أفضل يستحسن أن تكون الصورة ذات أبعاد 800 * 600 وما فوق


بحث
تويتر