X

الاسم:
كلمة المرور:
الرئيسية » الأخبار » تفاصيل الخبر »
استقبل آية الله العظمى السيد علي السيستاني رئيس مجلس النواب نبيه بري صباح اليوم في النجف الأشرف، حيث جرى عرض شامل للواقع الإسلامي من زاوية الوحدة الوطنية الجامعة لكل الاطياف السياسية والدينية.

كما جرى عرض للواقع العراقي بكل تفاصيله، واستطراد للواقع اللبناني.

مكتب السيد السيستاني أصدر بيانًا بشأن اللقاء أشار الى أن سماحته شدد على "أهمية تطوير العلاقات بين البلدين الشقيقين العراق ولبنان في مختلف المجالات".

كما لفت السيد السيستاني الى "أهمية أن يعمل الجميع على تثبيت قيم التعايش السلمي المبني على رعاية الحقوق والاحترام المتبادل بين مختلف المكونات الدينية في منطقتنا في سبيل توفير الامن والاستقرار والتقدم والازدهار لشعوبها".

وعقب اللقاء الذي استمر قرابة الساعة، قال الرئيس بري لحشد من وسائل الإعلام: "كما تعلمون تشرفتُ كثيرًا بلقاء سماحة المرجع وبدأتُ بتهنئته بالإنتصار على الإرهاب الذي كان لسماحته الدور الاكبر فيه بمرجعيته الرشيدة في بناء الدفاع عن العراق، إذ تمكّن بسرعة بتشريع تطويع الألوف المؤلفة وضمها الى القوى المسلحة التي قاتلت الطغيان الإرهابي".

وأضاف: "لا يزال سماحته يُقاتل في سبيل وحدة العراق وإنمائه ومحاربة الفساد، وبالتالي فهو يخوض حرب الحياة للشعب العراقي بكل مناطقه وفئاته دون تفرقة او تمييز، لا شيء عنده أغنى من التنوع".

وكان الرئيس بري قد انتقل صباحًا من بغداد الى النجف الأشرف حيث زار العتبات المقدسة.

كما زار الرئيس بري المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم والمرجع الديني الكبير الشيخ محمد إسحاق الفياض في النجف الاشرف.

السيد السيستاني مستقبلًا الرئيس بري لتثبيت التعايش بين المكوّنات الدينية في منطقتنا


 


2019-04-01 12:25:14 الناشر : najat hijazi كل مشاركات الناشر 
المصدر : wikalat
أخبار من نفس الفئة :

 
فيسبوك
الأعضاء
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :

هل نسيت كلمة السر؟

لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا
تابعنا عبر التطبيقات الذكية









أرسل خبر
* لجودة أفضل يستحسن أن تكون الصورة ذات أبعاد 800 * 600 وما فوق


بحث
تويتر