X

الاسم:
كلمة المرور:
الرئيسية » الأخبار » تفاصيل الخبر »
جعجع وصل الى مرحلة تعب فيها من النضال ورضخ"



هي "نار تحت الرماد"، معارك "العالم الافتراضي" بين القوات والكتائب، حرب "ذوي القربة" الأشد مضاضة من أي حرب بين الاطراف، فالمدرسة التي تخرج منها المفردات هي واحدة، وتنهمر كالرصاص على قواعد الحزبين.

الكتائب توضح هجومها وتقول انه لم يكن على القوات بل على الافرقاء في التسوية وقائد الاوركسترا فيها "حزب الله" الذي يدير البلد ويفرضها على الجميع، "بعضهم في الاساس مع الحزب كالتيار الوطني الحر، والبعض الآخر كالمستقبل والقوات خضعوا لها"، وفق ما يؤكد مصدر كتائبي في حديثه لـ "ليبانون ديبايت"، مذكرا بالخطوات التي تؤكد توصيفه وأبرزها انتخاب الرئيس ميشال عون والمشاركة في حكومة يطغى عليها فريق الثامن من آذار والتصويت على قانون انتخابي يعطي الاكثرية لحزب الله.
لا يرى المصدر أي "مشاكسة" في أداء وزراء القوات اللبنانية داخل الحكومة، سوى في "الملفات" أما الموضوع السيادي فقد وُضع جانبا بحجة العمل على الانماء.
المصدر يسأل عن معركة القوات بوجه سلاح حزب الله، مستغربا في هذا الإطار تراجع جعجع عن اطلالاته عقب أي موقف للسيد حسن نصرالله، حيث كان "حكيم معراب" يفنده ويتحدث عن السلاح غير الشرعي.
يرى المصدر أن ثمة في البلد مسارين الاول سيادي ويؤثر على الثاني الا وهو الاقتصادي، لافتا الى ان القوات لا تعمل على أي مسار منهما، سائلا عن موقف القوات من "التهريب" على المرفأ والمطار والخطوات العملية التي اتخذها الحزب كما على المعابر الشرعية التي تضرب جوهر الاقتصاد وهي جزء من السيادة الوطنية ويستفيد منها حزب الله.. ويسأل في السياق: "ماذا فعل القوات في هذا الإطار كما في المطالبة بترشيق القطاع العام من خلال صرف الموظفين الفائضين في ادارة الدولة؟".
يتحدى المصدر حزب القوات الاثبات بالدليل القاطع على ان الكتائب فاوض أي أحد منذ انطلاقة المشاورات لتشكيل الحكومة على حقيبة وزارية، بل أكد الكتائب للرئيسين ميشال عون وسعد الحريري أنه ومن موقعه المعارض سيكون ايجابيا.
وفي معرض رده على كلام القوات حول مشاركة الحزب في الحكومات السابقة وجلوسه الى جانب حزب الله، يذكر المصدر القوات بكلامها عن رفض المشاركة مع حزب الله في أي حكومة طالما أنه يقاتل في سوريا، الا انه تراجع عن ذلك بل شارك في حكومة يهيمن على قرارها الحزب، بعكس الحكومات التي شارك فيها الكتائب والتي كانت متوازنة وفق صيغة الثلاث عشرات.. ويشدد المصدر على اساس المشكلة وهي الاذعان اليوم لشروط حزب الله بتشكيل الحكومة وبالتالي انكسار في التسوية واستسلام من قبل القوات للحزب.
المصدر يدعو القوات كما المستقبل والاشتراكي الى العودة لصفوف المعارضة والمواجهة، بعد أن دخلوا التسوية ووجدوا أنها خاطئة.
ويرد المصدر على السياق العام للجملة التي وردت في بيان القوات عن "أن النائب سامي الجميل لا زال فتيّاً جداً في الشأن العام" بالقول: "ان يكون فتيا وشابا ليس تهمة والرئيس الشهيد بشير الجميل كان بعمر ال 33 عاما حين وصل الى سدة الرئاسة، كما أن الدكتور سمير جعجع حين كان مقاتلا في صفوف الكتائب ويرتدي بزتها العسكرية ودافع عن لبنان ومن بعدها قاد حزب القوات كان فتياً، مشيرا الى ان البعض يصل الى مرحلة يتعب فيها من النضال ويرضخ، أما نحن ما زلنا في مرحلة الشباب ولا نخضع لحسابات الكراسي.


"ليبانون ديبايت" – علاء الخوري

جعجع وصل الى مرحلة تعب فيها من النضال ورضخ     هي  نار تحت الرماد ، معارك  العالم الافتراضي  بين القوات والكتائب، حرب  ذوي القربة  الأشد مضاضة من أي


 


2019-07-11 06:03:07 الناشر : محسن بلال كل مشاركات الناشر 
المصدر : cyberaman
أخبار من نفس الفئة :

 
فيسبوك
الأعضاء
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :

هل نسيت كلمة السر؟

لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا
تابعنا عبر التطبيقات الذكية









أرسل خبر
* لجودة أفضل يستحسن أن تكون الصورة ذات أبعاد 800 * 600 وما فوق


بحث
تويتر