X

الاسم:
كلمة المرور:
الرئيسية » الأخبار » تفاصيل الخبر »
انهيارات للأتربة والصخور في عدد من المناطق.. هذا ما سبّبته العاصفة منذ الأمس

يستمر الطقس السيّء في لبنان متأثرًا بالعاصفة التي بلغت ذروتها فجر الأربعاء مصحوبة بالأمطار الغزيرة وزخات كثيفة من البرد ساحلًا وبالثلوج جبلًا بدءًا من ارتفاع 900 متر.

في الجنوب، يسيطر على منطقتي النبطية واقليم التفاح طقس عاصف وماطر ومنخفض جويّ، ادى الى تدني درجات الحرارة وملامسة الضباب على المرتفعات، الأمر الذي أدى لحجب الرؤية على الطرقات.

وكانت نداءات من البلديات بتوخي الحذر خلال القيادة تلافيًا لحوادث السير والانزلاقات على الطرقات.

وأدت الامطار المتساقطة الى رفع منسوب الانهر، ولا سيما نهر الليطاني عند جسر الخردلي وعند جسر الزرارية وعند جسر كفرصير، حيث فاضت المياه على جانبي النهر.

كما ادت الأمطار الى فيضان نهر الزهراني ولامست مياهه صباح اليوم جسر حبوش - النبطية وهو نهر للمرة الأولى يعرف المياه بهذا الشكل خاصة أنه يشحّ في نيسان من كل عام، فالوزارات المعنية لم تقم بإنشاء السدود على جانبيه لتجميع المياه فيها.

وقد لاحظ الأهالي في المنطقة أن وزارة الاشغال لم تقم بتنظيف مجرى النهر المذكور كذلك البلديات الواقعة على جانبيه وعددها 6 بلديات، مما ادى لظهور الاتربة والحجارة في وسط النهر.

ولم يتوقف تساقط الأمطار طوال الليلة الماضية وصباح اليوم، ما ادى الى تشكيل برك على الطرقات الرئيسية في اقليم التفاح والنبطية، وغمرت المزروعات في مناطق الزوطرين وكفررمان ويحمر والشرقية والدوير وعربصاليم، التي تفجرت الينابيع في اعالي اقليم التفاح وتحديدا في نبع الطاسة .

أما في صيدا، فقد أحكمت العاصفة طوقها المائي والهوائي على حركة الملاحة في مرفأ المدينة.

كما مددت العاصفة العطلة القسرية لصيادي الأسماك الذين خرج بعضهم لتفقد مراكبهم وتنظيفها من مياه الأمطار الغزيرة التي تساقطت خلال ساعات الليل وفجرا.

وينتظر الصيادون انحسار العاصفة التي يطلقون عليها اسم " نوة الحسوم" التي تستمر سبعة أيام وتستمر من اواخر شباط وحتى مطلع آذار من كل عام وتشهد عادة امطارًا غزيرة واشتدادًا في سرعة الرياح التي تسبب في ارتفاع الموج وتكون الأنواء البحرية العالية.

وحملت العاصفة موجات كثيفة من حبات البرد التي شكلت طبقة خفيفة في بعض الأماكن في شرق المدينة، فيما ادت الأمطار الغزيرة الى تكون السيول، وسجل انخفاض ملحوظ في درجات الحرارة.

وأدت الصواعق القوية التي ضربت المدينة ليلا وفجرا الى اعطال على الشبكة الكهربائية كان اكبرها انقطاع خط التوتر العالي 66 كيلو فولت في منطقة عبرا، ما ادى الى انقطاع التيار الكهربائي عن المناطق التي تتغذى منه، حيث تعمل فرق الصيانة التابعة لمؤسسة كهرباء لبنان على اصلاحه.

وفي الزهراني، ادت الامطار الى انزلاق الأتربة على الاوتوستراد، وادت الرياح الى تمزق الخيم الخاصة بأشجار الموز.

وفي جزين، تساقطت الثلوج في منطقة السراي الحكومي المطلة على مدينة جزين بدءا من ارتفاع 900 متر ورفعت كميات الأمطار التي تساقطت والينابيع التي تفجرت من منسوب تدفق شلال جزين.

وأُقفلت طريق شبعا الهبارية بسبب انهيار صخور وأتربة نتيجة العاصفة وتعمل الجهات المختصة على فتحها.

البقاع

وفي البقاع، بدأ تساقط الثلوج اعتبارا منذ الساعة الثامنة من صباح اليوم على ارتفاع 1200 متر، ووصلت سماكة الثلوج الى حوالي سنتيمتر واحد.

وبقيت جميع الطرقات سالكة باستثناء الطرقات الجبلية على ارتفاع 1500 متر وما فوق امام السيارات الرباعية الدفع والمجهزة بسلاسل معدنية.

وأفاد رئيس مركز جرف الثلوج في جرد القيطع عكار خالد ديب أن "طريق القموعة الهرمل والقموعة القبيات باتت مقطوعة بفعل تراكم الثلوج، وتعمل جرافة تابعة لوزارة الاشغال العامة على فتح طريق فنيدق القموعة".

ونصح ديب "السائقين بالقيادة بحذر على الطرق الجبلية، وتزويد سياراتهم بالسلاسل المعدنية، وبعدم سلوك هذه الطرق ليلا ومع ساعات الصباح الاولى بفعل تكون الجليد.

الشمال

في الشمال، اشتدت العاصفة منذ الليل في منطقة الجومة في عكار، فهطلت الأمطار بغزارة مصحوبة بموجات كثيفة من البرد الذي غطى الطرقات واعاق حركة السير، كما تدنت درجات الحرارة الى ما دون الأربع درجات على ارتفاع 500 متر واقفلت المدارس ابوابها.

كما انهار حائط دعم لطريق داخلية في بلدة البيرة في حارة ال سمرا على طريق عام البلدة العكارية بسبب تساقط الامطار الغزير، واقتصرت الاضرار على الماديات.

وفي حلبا، أدت الامطار الغزيرة التي هطلت ليلا وصباح اليوم الى فيضان نهر العويك، حيث اجتاحت المياه طرق سهل حلبا ابتداء من طريق شركة كهرباء حلبا وصولا الى الملعب الرياضي، بالاضافة الى الطرق الداخلية في السهل، ما أدى الى تضرر الاراضي الزراعية والى دخول المياه الى المنازل.

كذلك قُطعت طريق أكروم - عندقت في عكار بسبب الانهيارات الصخرية والأتربة التي انجرفت بسبب الأمطار الغزيرة التي تساقطت ليلا وصباح اليوم.

وناشد اهالي جبل اكروم "الفرق الفنية بوزارة الاشغال عن فتح الطريق الوحيدة التي تربط قرى جبل اكروم بعندقت والقبيات وحلبا بمركز المحافظة".

شهد المسلك الغربي للاوتوستراد بعد نفق حامات باتجاه البترون انهيارات صخرية وترابية جديدة من جبل مار الياس المحاذي للاوتوستراد ضمن الجزء المقفل من المسلك الغربي الذي يشهد اعمال صيانة من قبل وزارة الاشغال العامة والنقل.

وطالت الانهيارات المسلك الشرقي وعملت القوى الامنية والاجهزة المختصة على رفع الصخور والاتربة وعادت حركة السير الى طبيعتها.

جبل لبنان

كما أدت الامطار الغزيرة الى انقطاع طريق مزرعة النهر بالكامل والتي تربط بلدات الرملية، كفرحي، شوريت، وقرى الحرف في منطقة الشوف.

وكان الاهالي والحزب التقدمي الاشتراكي قد نفذوا اعتصاما في المكان قبل أسبوعين، مناشدين الادارات المعنية اصلاح التشققات والانهيار الجزئي للطريق قبل انقطاع الطريق بشكل كامل.

وتعمل فرق الدفاع منذ فجر اليوم على إنقاذ عدد كبير من المواطنين، علقوا داخل سياراتهم بسبب تراكم طبقات الثلج على طريق عام عيون السيمان كسروان

انهيارات للأتربة والصخور في عدد من المناطق.. هذا ما سبّبته العاصفة منذ الأمس  يستمر الطقس السيّء في لبنان متأثرًا بالعاصفة التي بلغت ذروتها فجر


 


2019-02-28 12:50:43 الناشر : محسن بلال كل مشاركات الناشر 
المصدر : محسن بلال
أخبار من نفس الفئة :

 
فيسبوك
الأعضاء
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :

هل نسيت كلمة السر؟

لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا
تابعنا عبر التطبيقات الذكية









أرسل خبر
* لجودة أفضل يستحسن أن تكون الصورة ذات أبعاد 800 * 600 وما فوق


بحث
تويتر