X

الاسم:
كلمة المرور:
الرئيسية » الأخبار » تفاصيل الخبر »
المركز المقدسي العبري :في مدينة العريش في شمال سيناء بدأ الجيش المصري عملية كبيرة تهدف إلى إقامة منطقة أمنية كبيرة حول مطار المدينة، بلغ مجموعها 5 كم، وبعد شهر واحد أطلق " داعش " صاروخا على طائرة وحاولوا اغتيال وزيري الدفاع والداخلية المصريين ر الذين زاروا المطار .
ويعتزم الجيش المصري ضم حوالي نصف مدينة العريش إلى المنطقة الأمنية الجديدة، وبدأ بالفعل هدم المنازل والحقول وإجلاء السكان.

المركز المقدسي العبري  في الأسبوع الماضي، وقعت عدد من حوادث إطلاق النارمن   داعش   حيث تم اطلاق عدة قذائف من طراز آر بي جي على القوات العسكرية المصرية التي شاركت في العمل، بالاضافة الى الأسلحة الخفيفة . ويعتقد سكان شمال سيناء أن الجيش المصري يعتزم اقتلاع جميع المنازل في مدينة رفح وتفريق الآلاف من سكانها في أماكن مختلفة في سيناء من أجل ضمان سيطرتها على شمال سيناء وقرار إزالة    داعش  .


 


2018-02-12 17:13:53 الناشر : رصد الموقع كل مشاركات الناشر 
المصدر : cyberaman
أخبار من نفس الفئة : أخبار مصر

 
فيسبوك
الأعضاء
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :

هل نسيت كلمة السر؟

لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا
تابعنا عبر التطبيقات الذكية









أرسل خبر
* لجودة أفضل يستحسن أن تكون الصورة ذات أبعاد 800 * 600 وما فوق


بحث
تويتر