X

الاسم:
كلمة المرور:
الرئيسية » الأخبار » تفاصيل الخبر »
الزايدي  ستتم ملاحقة كل من افترى على سيف الإسلام القذافي
ظهر خالد الزايدي محامي الدكتور سيف الإسلام نجل الزعيم الراحل معمر القذافي، يوم الأربعاء، في مقطع فيديو للرد على التساؤلات التي وردته عبر رسائل التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني حول ماهية الدعوى المرفوعة ضد عضو مجلس النواب أبوبكر بعيرة، بتهمة التشهير والافتراء بالدكتور سيف الإسلام القذافي.
وقال الزايدي، إن محكمة طبرق الجزئية برئاسة سوما المولى قامت يوم الاثنين الماضي، بعقد جلستها الثالثة من الدعوى المرفوعة ضد بعيرة، حيث تغيب المدعي عليه أبو بكر بعيرة، فيما حضر محاميه والذي لم يتقدم بدفاعه عن موكله وذلك لعدم أحقيته، حيث كانت دائرة الجنح بمحكمة طبرق، قد رفضت يوم 16 أكتوبر الماضي الطلب المقدم من محامي عضو مجلس النواب أبوبكر بعيرة، بتمثيل موكله، في الدعوى المرفوعة عليه من قبل سيف الإسلام، واشترطت المحكمة خلال جلستها الأولى، ضرورة حضور المدعى عليه شخصياً ليتمكن محاميه من الدفاع عنه في الشق الجنائي، مبررة رفضها لطلب محامي بعيرة بأنه لا يجوز الإنابة عن المدعى عليه في مثل هذه القضية، في الشق الجنائي التي يستوجب ضرورة حضور المتهم رفقة محاميه لتقديم طلب بتمثيله في الدعوى الجنائية المرفوعة ضده.
وأكد الزايدي، أن موضوع الدعوى يتمثل في المادة رقم 262 من قانون العقوبات الليبي، والذي ينص على المعاقبة بالحبس كل من اتهم شخصا بفعل يعتبر جريمة قانون مع علمه بأن ذلك الشخص برئ أو اختلق ضده آثار جريمة وكان الاتهام أو الاختلاق بشكل يمكن معه مباشرة أي اجراء جنائي، وبعد انتهاء المرافعة، قررت المحكمة حجز الدعوى للنطق بالحكم بتاريخ يوم 24 من شهر ديسمبر المقبل.
وأوضح محامي سيف الإسلام، وفق قناة ليبيا 24 أن بعيرة قد خرج عبر وسائل الإعلام وافترى وشكك في صحة شهادة الدكتوراه الممنوحة للدكتور سيف الإسلام من جامعة لندن، وطالب الجامعة بسحب الشهادة لا لشيء إلا لحقده الدفين على شخص سيف الإسلام، وبناء على طلبه قامت الجامعة بفتح تحقيق في تلك المسألة، حيث خلص التحقيق بأحقية سيف الإسلام في الشهادة الممنوحة إليه وفق المعايير العلمية والدولية المتبعة لمنح هذه الشهادات، لافتا إلى أن هذا التحقيق قد خلص إلى نتيجتين الأولى قانونية، وهي براءة سيف الإسلام من افتراءات بعيرة، والثانية دليل إدانة لبعيرة، كما اعتبر أن هذا التحقيق شهادة دكتوراه إضافية للدكتور سيف الإسلام، الأولى كانت من الجامعة، والثانية من لجنة التحقيقات.
وقال الزايدي، ” نحتمي بقوة القانون، وليس قانون القوة”، وأضاف ” إن سيف الإسلام يحترم القانون والقضاء”.
وأضاف الزايدي، أنه سيتم ملاحقة كل من افترى على الدكتور سيف الإسلام، حيث جاري العمل على تحديد لرفع قضية على ” محمد عبد المطلب الهوني” والذي افترى كونه مستشاراً لسيف الإسلام، وكذلك على صحيفة الديلي جراف البريطانية التي ادعت لملكية سيف الإسلام مسكن في لندن وبعد التحقيقات التي أجرتها الحكومة البريطانية أثبتت عدم ملكيته لأي مسكن اطلاقا.

الزايدي ستتم ملاحقة كل من افترى على سيف الإسلام القذافي


 


2017-11-30 14:05:55 الناشر : najat hijazi كل مشاركات الناشر 
المصدر : wikalat
أخبار من نفس الفئة : أخبار ليبيا

 
فيسبوك
الأعضاء
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :

هل نسيت كلمة السر؟

لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا
تابعنا عبر التطبيقات الذكية









أرسل خبر
* لجودة أفضل يستحسن أن تكون الصورة ذات أبعاد 800 * 600 وما فوق


بحث
تويتر